شارك

سور الصين بعين الطير

هل تخيلت من قبل مشهد سور الصين العظيم من منظور مرتفع؟

يأخذنا الفيلم في رحلة جوية ملحمية تغطي كامل طول سور الصين العظيم عبر 9000 كم، للمرة الأولى على الإطلاق عبر السهول الفيضية، الأنهار والأودية المغمورة، والجبال الشاهقة بين السحاب، سيتجلى لنا سور الصين العظيم من وسط سحب الفجر المشرق، وبين ألسنة لهب شمس الغروب، سنرى الجدار السياحي الكلاسيكي المبني من الحجارة المصقولة والأبراج الملتفة، السور الجبلي الجامح وقلاعه القديمة المتهالكة، والسور الطيني الملتوي المخفي الذي يلتف عبر السهول الجرداء.

يبدأ الفيلم غربا على طول الحدود الشمالية الصينية من البحر في الشرق وينتهي إلى قلعته الغريبة البعيدة في صحراء غوبي الجرداء في أقصى غربي الصين، بينهما ستتجلى لنا الأسرار القديمة والألغاز الخفية لهذا السور الذي لا ينتهي، مع سرد من الخبير وليام ليندسي، والذي ظل يستكشف هذا المعْلم الاستثنائي لأكثر من ثلاثين عاما، حيث قام بتصويره من كل الزوايا وفي كل الأحوال الجوية، لكنه لطالما حلم برؤيته من أعلى.