سبق لي أن ناقشت في هذا الموقع، قدرة الفيلم الوثائقي على الكذب أحيانا، وأنه ليس كل ما نراه في الفيلم "الوثائقي"، صادق ..
فإلى جانب تغطية حياة الليل في بيروت، حاول الفيلم أن يُقدِّم الوجه الآخر للحياة في المدينة، فيذهب إلى بيوت فقراء..
يحكي الفيلم قصصا أكثر ذاتية وإنسانية لأربعة فتيات مصريات شابات كل مبدعة في مجال عملها ..
ماذا يتبقى للمخرج الوثائقي عندما تقوم شخصيته المحورية بتصوير نفسها، وتُعلّق بنفسها على الأحداث المنقولة بكاميرتها؟ ..
وَعَدَ فنان الجرافيتي البريطاني "بانكسي"،والذي أخرج الفيلم،مشاهديه بأنه لن يتعاون في المستقبل مع أي مُخرج لتسجيل حياته..
بل إن الرسم عنده كما عند "الوتشول" عموما، طقس ديني فيه نوع من التقرب للآلهة، أو أنه يُعَدّ تجسيدا لنظرة الآلهة للبشر ..
لم يستغل تزويره وخداعه لأكبر المتاحف وأكثر المعارض الفنية رزانة لغرض الحصول على المال بل ظلّ مخلصاً لموهبته ..
وفعل القتل في هذه القصة السينمائية، سواء أكان مقصوداً أم غير مقصود، هو الفكرة المهمينة التي سوف تستحوذ على سياق الفيلم..
 سينمات عربية
 المزيد